أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
تحديث: 14:40, 23 يونيو 2016 الخميس
جهد كبير لبناء المساجد التي دمرت أثناء الحكم الشيوعي فى ألبانيا - تقرير مصوَّر

جهد كبير لبناء المساجد التي دمرت أثناء الحكم الشيوعي فى ألبانيا - تقرير مصوَّر
مدينة اشكودرا الألبانية حيث مدرسة قرانية وجامعا إقيما منذ 7 سنوات وذلك باشراف وتمويل من طرف الجمعيات المدنية التركية والألبانية، الجامع الذي يحتوي في ساحته كتّابا للأولاد يحمل في كافة أجزائه ملامح المعمار العثماني بوضوح



أخبار العالم −

مدينة اشكودرا الألبانية مدينة تزدحم فيها الأثار التاريخية والمعمارية والتي تأثرت كثيرا وطالها التلف والدمار طوال حكم أنور خوجه، فالمساجد التي هدمت خلال النظام السيوعي يتم العمل على إنشائها من جديد واحدا تلو الاخر، الأمر الذي جعل من اشكودرا مدينة الاغلبية المسلمة تتقدم بكل ثبات نحو العودة الى ملامحها الاصلية و تفاصيلها العتيقة.

ومن بين هذه المعالم التي أقيمت مؤخرا في المدينة عام 2009 جامع ومدرسة، الجامع أقيم بدعم من وقف عزيز محمود هدائي التركي.

بسقفه الخشبي وكتابات الجدران التي يتحلى بها من الداخل يتميز الجامع بمعمار عثماني شبيه بما كانت عليه المدينة قبل عصور، كما غدا الجامع خاصة بجمال منارته والزخارف الحجرية التي تعلوها واحدا من اجمل العناصر المعمارية التي تحويها المدينة.

المدرسة القرانية الوحيدة في مدينة اشكودرا تقع هي الاخرى ضمن فضاء الجامع تقدم علومها الدينية لأطفال اشكودرا، الجماعة في شهر رمضان وخصوصا وقت التراويح يتم نقلها الى صحن الجامع من اجل الاستمتاع بلطافة الاجواء، الجامع الذي يتمتع بمساحة فسيحة داخل وخارج بيت الصلاة يحتوي أيضا فضاءا خاصا لصلاة النساء.

ويظل بذلك جامع المدرسة المقام تحديدا بين المدينة وقلعة اشكودرا الاثرية ابرز العناوين التي تحتضن عبادة المسلمين وصلواتهم الخمس في اشكودرا والبانيا بأسرها.

 


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






حصدت شبكة “الجزيرة” الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقعإخباري، مع خمس جوائز أخرى، وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلامالرقمي السنوي OMA، الذي أقيم مساء الخميس، في العاصمةالبريطانية لندن.
قتل ثلاثة جنود غينيين من قوة حفظ السلام الدولية في مالي مساء أمس الخميس في كيدال (شمال شرق)، في هجوم تبناه الجمعة أبرز تحالف جهادي على صلة بتنظيم القاعدة في المنطقة.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف