أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
02:14, 13 نوفمبر 2016 الأحد
رحيل

رحيل "ساحر" السينما المصرية محمود عبد العزيز
غيَّب الموت، مساء السبت، الممثل المصري محمود عبد العزيز، عن عمر ناهز 70 عامًا، بعد صراع مع المرض



أخبار العالم −

ونعى الفنان كريم عبد العزيز، نجل الفنان الراحل، والده عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك" قائلا: "البقاء لله .. لا إله إلا الله الله يرحمك يا أغلى إنسان في الوجود".

وكان محمود عبدالعزيز "الساحر"، كما يلقبه عشاق فنه، تعرض لأزمة صحية شديدة منذ أسابيع تنقل بسببها بين أكثر من مستشفى داخل مصر، وتم منع الزيارة عنه إلى أن وافته المنية.

وحسب مقربين من "الساحر"، لم يتم الإعلان عما كان يعاني منه الفنان المصري الكبير، لكن تردد أنه كان مصابًا بأنيميا حادة.

ويعد مسلسل "رأس الغول" هو آخر عمل فني قام ببطولته محمود عبد العزيز، والذي عرض في شهر رمضان الماضي.

وولد محمود عبد العزيز في 4 يونيو 1946 بمدينة الإسكندرية، شمالي مصر، وتخرج في كلية الزراعة بجامعة الإسكندرية عام 1966.

وانطلق عبد العزيز في سماء النجومية عام 1982 بأدوار متنوعة؛ فقدم فيلم "العار" الذي رسخ نجوميته في السينما المصرية.

ومن أبرزه أعماله السينمائية: "العذراء والشعر الأبيض"، "تزوير في أوراق رسمية"، "إعدام ميت"، "الصعاليك" و"البريء" و"الكيف" الذي حظي بنجاح جماهيري كبير، فضلا عن فيلم "الساحر"، الذي منحه اللقب ذاته في الساحة الفنية.

وفي ثمانينيات القرن الماضي، قدَّم "الساحر" دوراً من الأدوار الهامة في حياته الفنية وهو دور "رأفت الهجان " في المسلسل التليفزيوني الذي يحمل نفس الاسم، وهو من ملف المخابرات المصرية.

وبلغ عدد أفلام محمود عبد العزيز نحو 84 فيلماً قام فيها بدور البطولة، بينما أخرج فيلماً واحداً هو "البنت الحلوة الكذابة". وتنوعت أعماله ما بين الرومانسية الكوميديا والواقعية. 

المصدر: وكالات


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






ينظم معهد يونس أمره، بالقاهرة مسابقة للتصوير الفوتوغرافي بعنوان "نبض"، وتستمر حتى 10 إبريل المقبل
لقي أكثر من عشرين شخص مصرعهم وأصيب عدد آخر بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبي لبيع القات في حي ودجر (جنوب العاصمة الصومالية مقديشو)، وأفادت مصادر أمنية للجزيرة بأن سيارة صغيرة انفجرت في وقت كانت تتواجد فيه أعداد كبيرة من المدنيين وعناصر من القوات الأمنية والشرطة بالمكان.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف