أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
13:18, 01 يناير 2017 الأحد
إيطاليا تتشدد وتستعد لإبعاد المهاجرين غير النظاميين

إيطاليا تتشدد وتستعد لإبعاد المهاجرين غير النظاميين
قال مصدر في وزارة الداخلية الإيطالية إن السلطات ستسعى لترحيل مزيد من المهاجرين الذين ليس لهم حق الإقامة في البلد، وستفتح مراكز احتجاز جديدة لهم للمكوث فيها قبل ترحيلهم



أخبار العالم −

وبدأت السلطات الإيطالية بتشديد إجراءاتها حيال المهاجرين الذين لا يتمتعون بحق الإقامة على خلفية مقتل منفذ هجوم عيد الميلاد في برلين أنيس العامري في ميلانو برصاص الشرطة الإيطالية.

وأرسل قائد الشرطة فرانكو غابرييلي أمرا مكتوبا لمراكز الشرطة في أنحاء إيطاليا أمس الأول الجمعة يطالبها  بتعزيز جهود تحديد هوية المهاجرين وترحيلهم. وبحسب الأمر، يتعين على الشرطة اتخاذ إجراءات استثنائية لفرض قيود على الأجانب المخالفين للقواعد وإبعادهم.

وقال مصدر في وزارة الداخلية الإيطالية إن الوزير ماركو مينيتي يخطط لفتح عدد من مراكز الاحتجاز الجديدة لاحتجاز المهاجرين فيها قبل ترحيلهم بما يتماشى مع طلبات من شركاء في الاتحاد الأوروبي.

ويمثل هذا الموقف الأكثر تشددا تجاه المهاجرين -والذي نقلته عدد من الصحف الإيطالية عبر صفحاتها الأولى أمس السبت- أول تغيير جوهري في سياسات حكومة رئيس الوزراء الإيطالي باولو جنتيلوني منذ  توليها السلطة في منتصف ديسمبر/كانون الأول الماضي، كما يأتي في نهاية عام شهد وصول عدد قياسي من المهاجرين باستخدام القوارب إلى إيطاليا.

وكان رئيس الوزراء السابق ماتيو رينتسي وافق على إنشاء مراكز لتحديد هوية المهاجرين وأخذ بصماتهم لدى وصولهم إلى الشواطئ الإيطالية، لكنه رفض أن ينشئ مراكز احتجاز كبرى للمهاجرين الذين لا تقبل طلبات لجوئهم.

ولا يوجد في الخدمة حاليا سوى أربعة مراكز كبرى للاحتجاز قبل الترحيل وفيها 360 سريرا. وقال المصدر إن وزارة الداخلية تستهدف فتح 166 مركزا آخر، ومع ذلك فإن هذه المراكز لن تكون كافية لاحتجاز المهاجرين الذين ليست لديهم تصاريح للإقامة ويعيشون في إيطاليا.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






كشفت صحيفة ديلي ستار البريطانية، عن مفارقة غريبة تسبب فيها قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحظر المهاجرين من 7 دول، موضحة، أن وجه الاستغراب يأتي من أن تمثال الحرية الذي تشتهر به أمريكا صمم للترحيب بالمهاجرين إلى الولايات المتحدة.
لقي أكثر من عشرين شخص مصرعهم وأصيب عدد آخر بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبي لبيع القات في حي ودجر (جنوب العاصمة الصومالية مقديشو)، وأفادت مصادر أمنية للجزيرة بأن سيارة صغيرة انفجرت في وقت كانت تتواجد فيه أعداد كبيرة من المدنيين وعناصر من القوات الأمنية والشرطة بالمكان.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف