أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
تحديث: 16:14, 08 يناير 2017 الأحد
تقرير خليجي: مناورات بحرية كبرى في مياه الخليج نهاية الشهر

تقرير خليجي: مناورات بحرية كبرى في مياه الخليج نهاية الشهر
ذكرت صحيفة “أخبار الخليج” البحرينية الأحد أنه من المقرر أن تجري قوات بحرية من عدة دول مناورات في مياه الخليج في وقت لاحق من الشهر الجاري لاختبار جاهزيتها العملية.



د ب أ- ذكرت صحيفة “أخبار الخليج” البحرينية الأحد أنه من المقرر أن تجري قوات بحرية من عدة دول مناورات في مياه الخليج في وقت لاحق من الشهر الجاري لاختبار جاهزيتها العملية.

وأضافت أن مناورات “يونايتد ترايدنت” تهدف أيضا إلى دعم العمليات البحرية في المنطقة بالتعاون مع القوات البحرية التابعة للقيادة المركزية الأمريكية التي يقع مقر قيادتها في البحرين.

وسوف تجرى المناورات في الفترة من 31 كانون ثان/ يناير وحتى الثاني من شباط/ فبراير بمشاركة مجموعة كبيرة من سفن بحريات المملكة المتحدة والولايات المتحدة وفرنسا وأستراليا.

ونقلت عن اللفتنانت إيان ماكونهي، المتحدث باسم الأسطول الخامس، القول إن “التدريبات ستجرى بمشاركة جميع قوات العمل التابعة للقوات البحرية للقيادة المركزية، وتشمل توجيه ضربات وإجراءات لمكافحة الألغام، وأعمال الدورية البحرية إلى جانب القوات البحرية البريطانية والفرنسية والأسترالية في منطقة الخليج العربي”.

وستشمل المناورات أيضا جميع أنواع العمليات البحرية بهدف تعزيز الشراكة بين القوات المشاركة ودعم الأمن البحري وتعزيز التعاون الدولي لضمان حرية انسياب حركة التجارة في منطقة الخليج.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






كشفت صحيفة ديلي ستار البريطانية، عن مفارقة غريبة تسبب فيها قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحظر المهاجرين من 7 دول، موضحة، أن وجه الاستغراب يأتي من أن تمثال الحرية الذي تشتهر به أمريكا صمم للترحيب بالمهاجرين إلى الولايات المتحدة.
لقي أكثر من عشرين شخص مصرعهم وأصيب عدد آخر بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبي لبيع القات في حي ودجر (جنوب العاصمة الصومالية مقديشو)، وأفادت مصادر أمنية للجزيرة بأن سيارة صغيرة انفجرت في وقت كانت تتواجد فيه أعداد كبيرة من المدنيين وعناصر من القوات الأمنية والشرطة بالمكان.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف