أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
12:51, 26 فبراير 2017 الأحد
ماليزيا تعلن أن مطارها آمن للسفر بعد هجوم بغاز أعصاب

ماليزيا تعلن أن مطارها آمن للسفر بعد هجوم بغاز أعصاب
أعلنت ماليزيا الأحد أن مطارها الدولي “منطقة آمنة” بعد أن أنهت عملية تفتيش لإحدى صالاته التي تعرض فيها الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون للهجوم بمادة كيماوية قاتلة.



 رويترز- أعلنت ماليزيا الأحد أن مطارها الدولي “منطقة آمنة” بعد أن أنهت عملية تفتيش لإحدى صالاته التي تعرض فيها الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون للهجوم بمادة كيماوية قاتلة.

وقُتل كيم جونغ نام في 13 فبراير شباط بعد أن تعرض لهجوم في صالة الرحلات منخفضة التكلفة بغاز الأعصاب في.إكس الذي تصنفه الأمم المتحدة كسلاح دمار شامل.

وباشر فريق الأدلة الجنائية التابع للشرطة وإدارة الإطفاء ومجلس ترخيص الطاقة الذرية عملية تفتيش صالة المطار من الساعة الواحدة صباحا يوم 26 فبراير شباط (17:00 بتوقيت غرينتش في 25 فبراير شباط).

وقال عبد الصمد مات قائد شرطة ولاية سيلانجور الذي يقود التحقيق للصحفيين في المطار “نؤكد أولا عدم وجود أي مواد خطيرة في الصالة وثانيا إنها خالية من أي شكل من أشكال التلوث بمادة خطيرة وثالثا أُعلنت تلك الصالة منطقة آمنة”.

وبقي الموقع الذي نفذ فيه الهجوم مطوقا خلال عملية التفتيش فيما ظلت باقي الصالة مفتوحة. ومنذ الواقعة عبر عشرات الآلاف من الناس عبر تلك الصالة مع إمكانية المرور عبر موقع تنفيذ الهجوم.

وقال سوبرامانيام ساثاسيفام وزير الصحة الماليزي في مؤتمر صحفي اليوم الأحد إن نتائج تشريح الجثة متسقة مع تقارير الشرطة التي تقول إن كيم جونغ نام قتل بغاز في.إكس.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:








ينظم معهد يونس أمره، بالقاهرة مسابقة للتصوير الفوتوغرافي بعنوان "نبض"، وتستمر حتى 10 إبريل المقبل
لقي أكثر من عشرين شخص مصرعهم وأصيب عدد آخر بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبي لبيع القات في حي ودجر (جنوب العاصمة الصومالية مقديشو)، وأفادت مصادر أمنية للجزيرة بأن سيارة صغيرة انفجرت في وقت كانت تتواجد فيه أعداد كبيرة من المدنيين وعناصر من القوات الأمنية والشرطة بالمكان.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف