أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
12:52, 26 فبراير 2017 الأحد
الجيش الفلبيني يشن غارات جوية قبل انتهاء موعد إعدام رهينة ألماني

الجيش الفلبيني يشن غارات جوية قبل انتهاء موعد إعدام رهينة ألماني
قال متحدث عسكري إن الجيش الفلبيني شن غارات جوية استهدفت مخابئ يشتبه في انها تخص جماعة إرهابية إسلامية متشددة هددت بقطع رأس رهينة ألماني إذا لم يتم دفع فدية بحلول الأحد.



 د ب أ- قال متحدث عسكري إن الجيش الفلبيني شن غارات جوية استهدفت مخابئ يشتبه في انها تخص جماعة إرهابية إسلامية متشددة هددت بقطع رأس رهينة ألماني إذا لم يتم دفع فدية بحلول الأحد.

وأعطت عناصر جماعة أبو سياف المتشددة مهلة حتى الثالثة ظهرا الأحد لاستلام الفدية من أجل إطلاق سراح مواطن ألماني، يبلغ من العمر 70 عاما، الأسير منذ ثلاثة أشهر بجزيرة جولو التي تبعد 1000 كيلومتر جنوب مانيلا.

وقال الجيش الفلبيني يوم السبت، إن طائرة هليكوبتر هجومية (إم.جي520-) استهدفت منطقة في بلدة باتيكول بجزيرة جولو، يعتقد ان ما يصل الى 60 عضوا من جماعة ابو سياف يختبؤون بها.

وتم نشر مئات الجنود أيضا على الارض بصورة هجومية قبل الموعد المحدد، وتعهد الجيش الأحد بانه لن يوقف هجماته ضد المتشددين على الرغم من التهديد بإعدام الرهينة.

وقال البريجادير جنرال ريستيتوتو باديلا، المتحدث باسم الجيش، “إن القوات المسلحة ستتعقب العدو وتفرض شروطها وليس العكس″ مؤكدا “ان العمليات العسكرية لا تستهدف فقط انقاذ الرهائن بل أيضا الحد من قدرات العدو بشكل ملحوظ”.

وأضاف “لن نهاب مطالب الأفراد الأشرار والجماعات المستمرة في القيام بممارسات مخالفة للإسلام”.

وفي 14 شباط/ فبراير الجاري بث مسلحو أبو سياف مقطع فيديو للرهينة الألماني وهو يتوسل للحكومتين الألمانية والفلبينية لمساعدته.

وحمل مقطع الفيديو رسالة وصفها مسلحو جماعة أبو سياف بأنها “إنذار نهائي” وقالوا إنهم سيقومون بإعدام الرهينة إذا لم يتم دفع فدية قيمتها 30 مليون بيزو (600 ألف دولار) بحلول اليوم الأحد.

وقال المستشار الرئاسي للسلام جيسيس دوريزا إن الجهود جارية للتواصل مع الخاطفين للإفراج عن الرهينة الألماني.

وكانت جماعة أبو سياف قد اختطفت الرهينة في الخامس من تشرين ثان/ نوفمبر الماضي من على متن اليخت الخاص به قبالة جنوب الفلبين. وقد قتل المسلحون زوجته (59 عاما) بعدما أبدت مقاومة، وتركوا جثتها في اليخت.

وبجانب أعمال الخطف مقابل طلب فدية، فانه تم تحميل جماعة أبو سياف مسؤولية تنفيذ أسوأ الهجمات الإرهابية في الفلبين.

وكان الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي قد أصدر تعليماته للجيش بالقضاء على الجماعة المسلحة، وحذر من أنها قد تكون مصدرا لتجنيد مقاتلين لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






ينظم معهد يونس أمره، بالقاهرة مسابقة للتصوير الفوتوغرافي بعنوان "نبض"، وتستمر حتى 10 إبريل المقبل
قُتل 10 أشخاص على الأقل وأصيب آخرون، اليوم الخميس، جراء انفجار لغم أرضي بسيارة تقل مدنيين في إقليم “شبيلي السفلى”، جنوبي الصومال، حسب مصادر محلية.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف