أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
14:24, 11 مارس 2017 السبت
الأمم المتحدة: 20 مليون شخص يواجهون المجاعة والموت جوعاً في الدول المتأثرة بالنزاعات

الأمم المتحدة: 20 مليون شخص يواجهون المجاعة والموت جوعاً في الدول المتأثرة بالنزاعات
قال منسق الإغاثة الطارئة بالأمم المتحدة يوم الجمعة، إن هناك حاجة إلى مليارات الدولارات لتمويل مساعدة 20 مليون شخص يواجهون خطر المجاعة والموت جوعاً في اليمن وجنوب السودان والصومال وشمال شرق نيجيريا.



 د ب أ – قال منسق الإغاثة الطارئة بالأمم المتحدة يوم الجمعة، إن هناك حاجة إلى مليارات الدولارات لتمويل مساعدة 20 مليون شخص يواجهون خطر المجاعة والموت جوعاً في اليمن وجنوب السودان والصومال وشمال شرق نيجيريا.

وأوضح ستيفن اوبراين لمجلس الأمن الدولي أثناء تقديم تقرير عن الوضع في البلدان المتأثرة بالصراعات، إن “الأمم المتحدة وشركاءها على استعداد لتوسيع نطاق العمل ولكننا نحتاج إلى الوصول الآمن والأموال لبذل المزيد من الجهد”.

وتابع “بشكل محدد، نحتاج 4ر4 مليار دولار بحلول تموز/ يوليو المقبل، وهذه هي تكلفة تفصيلية، وليس مبلغاً للتفاوض”.

وقال اوبراين إن جماعات الإغاثة تحتاج أيضاً، إلى “الوصول الآمن بدون عوائق” لتقديم المساعدة، مشيراً إلى عدد من التحديات في جنوب السودان.

واستطرد قائلاً “لقد قتل عمال إغاثة وتعرضت مجمعات تقديم المساعدات الإنسانية والإمدادات لهجمات وللسرقة كما تعرضت للاحتلال من جانب جهات مسلحة”.

وطالب اوبراين مجلس الأمن والمجتمع الدولي بالتدخل السريع.

وأكد “يمكن الوقاية من كل هذا.. من الممكن تفادي هذه الأزمة، تجنب هذه المجاعات، وتفادي هذه الكوارث الإنسانية التي تلوح في الأفق.”

وحذر من أنه بدون مساعدة، “كثير من الناس سوف يموتون من الجوع كما هو متوقع، سيتم فقدان سبل العيش، وسيتم فقدان المكاسب السياسية التي تحققت على مدى السنوات القليلة الماضية”.

كما أشار اوبراين أيضاً إلى كينيا المتضررة من الجفاف، حيث قال إن 7ر2 مليون شخص يواجهون انعدام الأمن الغذائي بالفعل، ويمكن أن يرتفع هذا العدد إلى 4 ملايين بحلول نيسان/أبريل.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






ينظم معهد يونس أمره، بالقاهرة مسابقة للتصوير الفوتوغرافي بعنوان "نبض"، وتستمر حتى 10 إبريل المقبل
قُتل 10 أشخاص على الأقل وأصيب آخرون، اليوم الخميس، جراء انفجار لغم أرضي بسيارة تقل مدنيين في إقليم “شبيلي السفلى”، جنوبي الصومال، حسب مصادر محلية.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف