أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
12:05, 14 مارس 2017 الثلاثاء
تركيا تعتبر أن تحذير الاتحاد الأوروبي لها بشأن أزمتها مع هولندا “لا قيمة له”

تركيا تعتبر أن تحذير الاتحاد الأوروبي لها بشأن أزمتها مع هولندا “لا قيمة له”
نددت وزارة الخارجية التركية الثلاثاء بتحذير الاتحاد الأوروبي لها ودعوته إلى “تجنب التصريحات المبالغ بها” في أزمتها الدبلوماسية مع هولندا، معتبرة أن “لا قيمة له”.



 أ ف ب- نددت وزارة الخارجية التركية الثلاثاء بتحذير الاتحاد الأوروبي لها ودعوته إلى “تجنب التصريحات المبالغ بها” في أزمتها الدبلوماسية مع هولندا، معتبرة أن “لا قيمة له”.

واعلنت الوزارة في بيان أن “التصريح غير المدروس للاتحاد الأوروبي لا قيمة له بالنسبة الينا”.

وكان الاتحاد الأوروبي دعا أنقرة الاثنين إلى “تجنب اي تصريحات مبالغ بها وافعال من شأنها تصعيد الوضع″، وذلك في بيان وقعته وزيرة خارجية الاتحاد فيدريكا موغيريني والمفوض الأوروبي لشؤون التوسيع يوهانس هان.

ودعا البيان المشترك إلى “تفادي أي تصعيد جديد والتوصل إلى سبل من اجل تهدئة الوضع″.

وبدأ التوتر مع تركيا عندما الغت عدة مدن المانية الاسبوع الماضي تجمعات للجالية التركية مؤيدة لتوسيع صلاحيات الرئيس رجب طيب أردوغان في الاستفتاء الذي تنظمه تركيا في نيسان/ ابريل المقبل.

ورفضت هولندا السبت السماح بقدوم وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو وقامت بطرد وزيرة الاسرة التركية فاطمة بتول سايان كايا.

وندد أردوغان بهذه القرارات معتبرا انها تذكر بممارسات “النازية” و”الفاشية”.

واتهمت وزارة الخارجية التركية في بيانها الصادر الثلاثاء الاتحاد الاوروبي بالتحيز لصالح هولندا، معتبرة أن ذلك يزيد من “معاداة الاجانب والاتراك”.

مساء الاثنين، اعلنت تركيا تعليق علاقاتها على أعلى مستوى مع هولندا ورفضها عودة سفير لاهاي إلى أنقرة.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






ينظم معهد يونس أمره، بالقاهرة مسابقة للتصوير الفوتوغرافي بعنوان "نبض"، وتستمر حتى 10 إبريل المقبل
لقي أكثر من عشرين شخص مصرعهم وأصيب عدد آخر بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة في سوق شعبي لبيع القات في حي ودجر (جنوب العاصمة الصومالية مقديشو)، وأفادت مصادر أمنية للجزيرة بأن سيارة صغيرة انفجرت في وقت كانت تتواجد فيه أعداد كبيرة من المدنيين وعناصر من القوات الأمنية والشرطة بالمكان.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف