أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
11:44, 15 مايو 2017 يوم الاثنين
لافروف: من المقرر أن تمتد مناطق تخفيف حدة التصعيد إلى جميع الأراضي السورية

لافروف: من المقرر أن تمتد مناطق تخفيف حدة التصعيد إلى جميع الأراضي السورية
أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الأحد، أن مذكرة التفاهم حول إنشاء أربع مناطق تخفيف التصعيد في سوريا لمدة ستة أشهر، والتي دخلت حيز التنفيذ ابتداء من السادس من الشهر الجاري يجب أن تتمدد إلى جميع الأراضي السورية.



(د ب ا): أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، الأحد، أن مذكرة التفاهم حول إنشاء أربع مناطق تخفيف التصعيد في سوريا لمدة ستة أشهر، والتي دخلت حيز التنفيذ ابتداء من السادس من الشهر الجاري يجب أن تتمدد إلى جميع الأراضي السورية.

وقال لافروف: “كما تعلمون، لتطوير هذا الاتفاق، اجتمعنا قبل أيام في أستانا، مع تركيا وإيران والحكومة السورية والمعارضة المسلحة، التي وضعت هذه المناطق، للبدء من أربع مناطق من سوريا، أعني، أن هذه الممارسة ستتمدد، إلى بقية الأراضي السوريا”، بحسب وكالة سبوتنيك.

وأضاف لافروف بشأن المحادثات التي عقدها مع نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون، ومع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: “المبادرة التي أطلقها دونالد ترامب عندما كان لا يزال في مرحلة مبكرة من رئاسته، بشأن إنشاء مناطق أمنية أو تخفيف التصعيد، وعدم القتال في تلك المناطق، إلا ضد الإرهابيين الذي يجب طردهم، أن كانوا موجودين هناك… احتلت مركز المحادثات”.

واعتمدت الدول الضامنة الثلاث للهدنة في سوريا، روسيا وإيران وتركيا، خلال المفاوضات في أستانة التي جرت يومي 3 و4 أيار/ مايو، مذكرة تفاهم حول إنشاء أربع مناطق تخفيف التصعيد في سوريا لمدة ستة أشهر، والتي دخلت حيز التنفيذ ابتداء من السادس من الشهر الجاري.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






حصدت شبكة “الجزيرة” الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقعإخباري، مع خمس جوائز أخرى، وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلامالرقمي السنوي OMA، الذي أقيم مساء الخميس، في العاصمةالبريطانية لندن.
قال مكتب جاكوب زوما رئيس جنوب أفريقيا اليوم الأحد إن الرئيس نفى امتلاك قصر في دولة الإمارات العربية المتحدة بعد أن ذكرت وسائل إعلام محلية إن عائلة واسعة النفوذ اشترت له منزلاً في دبي.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف