أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
17:22, 01 يوليو 2013 يوم الاثنين
كل ما فعله من أجل الإقلاع عن التدخين!

كل ما فعله من أجل الإقلاع عن التدخين!
أقدم مواطن تركي على اتخاذ خطوة جريئة من أجل الإقلاع عن التدخين عبر إغلاق رأسه بقفص يمنعه حتى من التفكير بشرب سيجارة، وذلك بعد أن جرّب كل طرق وأساليب العلاج لكنه باء بالفشل ولم يستطع الإقلاع عنه.



أقدم مواطن تركي على اتخاذ خطوة جريئة من أجل الإقلاع عن التدخين عبر إغلاق رأسه بقفص يمنعه حتى من التفكير بشرب سيجارة، وذلك بعد أن جرّب كل طرق وأساليب العلاج لكنه باء بالفشل ولم يستطع الإقلاع عنه.

ويشير "إبراهيم يوجال" البالغ من العمر 42 عامًا إلى أنه بدأ بشرب السجائر قبل 26 عامًا، ولم يستطع التخلّي عنها منذ ذلك الحين رغم أنه حاول مرارًا وتكرارًا قدر المستطاع أن يتركها، لكنه لم ينجح ولم ينل مراده، موضحًا بأنه كان يعد أولاده وزوجته بترك السجائر كل عام وفي كل حفلة عيد ميلاد، ثم لا يلبث حتى يعود ليخيّب ظنهم به ويشربها من جديد.

ولفت يوجال إلى أنه لم يجد حيلة لإرضاء زوجته وأولاده بالإقلاع عن التدخين سوى قفص حديدي على رأسه، منوهًا إلى أنه استوحى هذه الفكرة من الخوذات التي يضعها سائقو الدرجات النارية فتحميهم من الإصابة أثناء الحوادث، فعمد إلى صنع قفص حديدي شبيه بالخوذة، ووضع له قفلاً معدنيًّا، وترك مفتاح القفل عند زوجته حتى لا تسوّل له نفسه أن يفتحه عندما تخطر السجائر بباله.

وأكد يوجال على أن هذا الأمر قد يكون معيبًا وباعثًا على الحياء بعض الشيء، لكنه أرغم نفسه على ذلك، ذلك أن سعادة أولاده وزوجته خير عنده من إرضاء الناس ونقدهم له بسبب القفص، ملمحًا إلى أنه الآن يعيش أسعد لحظات حياته بعيدًا عن التدخين، مستنكرًا على بعض المدخنين إلقاء المعاذير بعدم القدرة على ترك التدخين، لافتًا إلى أن إرادة الإنسان قادرة على كل شيء، فعلى المدخن التصميم أولاً على الإقلاع، ومن ثَم سيسهل الله له طرق الإقلاع عنه. جيهان


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






حصدت شبكة “الجزيرة” الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقعإخباري، مع خمس جوائز أخرى، وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلامالرقمي السنوي OMA، الذي أقيم مساء الخميس، في العاصمةالبريطانية لندن.
قال مكتب جاكوب زوما رئيس جنوب أفريقيا اليوم الأحد إن الرئيس نفى امتلاك قصر في دولة الإمارات العربية المتحدة بعد أن ذكرت وسائل إعلام محلية إن عائلة واسعة النفوذ اشترت له منزلاً في دبي.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف