أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
13:00, 11 ديسمبر 2013 الأربعاء
أحكام بسجن متظاهرين تصل إلى 5 سنوات في السودان

أحكام بسجن متظاهرين تصل إلى 5 سنوات في السودان
أعلنت الشرطة السودانية أنه حكم على ثلاثة أشخاص بعقوبات بالسجن، تتراوح بين 3 إلى 5 سنوات، بعد أن أدينوا بالقيام بأعمال نهب وهجمات خلال تظاهرات أيلول/سبتمبر، احتجاجاً على وقف دعم الحكومة لأسعار المحروقات.



أعلنت الشرطة السودانية أنه حكم على ثلاثة أشخاص بعقوبات بالسجن، تتراوح بين 3 إلى 5 سنوات، بعد أن أدينوا بالقيام بأعمال نهب وهجمات خلال تظاهرات أيلول/سبتمبر، احتجاجاً على وقف دعم الحكومة لأسعار المحروقات.

وهذه الأحكام هي الأقسى في القضايا المرتبطة بهذه التظاهرات. واتهمت محكمة في امبدة في الخرطوم الأشخاص الثلاثة بـ"مهاجمة مركز تجاري"، وفق ما قالت شرطة الولاية على موقعها من دون كشف هوياتهم. وأضافت إنه "حكم على الأشخاص الثلاثة أيضاً بدفع تعويضات".

وأشارت الشرطة في بيان، إلى أنه "حكم على شخصين أضرما النار في مركز للشرطة بالسجن ثلاث سنوات وبدفع غرامة". لكنها لم تذكر أسماء، ولم توضح ما إذا كانت هذه القضية مرتبطة بالأولى.

والمدانون ضمن مئات السودانيين الموقوفين، بعد حملة اعتقالات رداً على التظاهرات المناهضة للحكومة التي تحولت إلى أعمال عنف أسفرت عن عشرات القتلى.

وتأكد منظمة "العفو الدولية" أن القمع في السودان خلال هذه الاحتجاجات، "أدى إلى سقوط أكثر من 200 قتيل في صفوف المتظاهرين"، في حين تؤكد السلطات أن "عدد القتلى 60 إلى 70"، وتقول إنها "تدخلت بعد أعمال عنف أو هجمات على محطات البنزين ومراكز للشرطة".
وكانت الحكومة أشارت إلى "توقيف 700 مجرم"، لكنها ذكرت في الأيام التالية أنه "أفرج عن معظمهم".
وفي تشرين الأول/أكتوبر، أكد البشير أن "58 شخصاً سيحاكمون". وتم توجيه التهمة إلى 32 شخصاً حتى الآن وفقاً لتعداد لفرانس برس...الحياة


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






حصدت شبكة “الجزيرة” الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقعإخباري، مع خمس جوائز أخرى، وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلامالرقمي السنوي OMA، الذي أقيم مساء الخميس، في العاصمةالبريطانية لندن.
قتل ثلاثة جنود غينيين من قوة حفظ السلام الدولية في مالي مساء أمس الخميس في كيدال (شمال شرق)، في هجوم تبناه الجمعة أبرز تحالف جهادي على صلة بتنظيم القاعدة في المنطقة.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف