أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
تحديث: 15:19, 30 ديسمبر 2014 الثلاثاء
جنوب السودان: لا مسودة اتفاق سلام أعدتها إيغاد

جنوب السودان: لا مسودة اتفاق سلام أعدتها إيغاد
نفى وزير الإعلام والإذاعة في جنوب السودان، الثلاثاء، وجود مسودة اتفاق، أعدتها الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا (إيغاد)، ليوقع عليها أطراف الصراع الدائر في البلاد منذ ديسمبر/ كانون أول الماضي.



 الأناضول – نفى وزير الإعلام والإذاعة في جنوب السودان، الثلاثاء، وجود مسودة اتفاق، أعدتها الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا (إيغاد)، ليوقع عليها أطراف الصراع الدائر في البلاد منذ ديسمبر/ كانون أول الماضي.

وخلال الأيام الماضية، نقلت تقارير إعلامية عن مصادر مطلعة في (إيغاد)، إن هناك مسودة اتفاق سلام، أعدتها المنظمة، وتنتظر توقيع أطراف النزاع عليها في الثامن من يناير/كانون ثاني المقبل.
وقال مايكل مكوي لويث، الذي يشغل ايضا منصب المتحدث الرسمي باسم وفد الحكومة بمفاوضات السلام: “نحن لا نعلم بتلك الخطوة لكنهم في الجولة الأخيرة قالوا لنا اذهبوا لحين أن نقدم لكم الدعوة مرة آخرى”.

وأضاف أن (إيغاد)، وهي جهة الوساطة في المحادثات، “أكدت علي أنها ستجري مشاورات، ثم تحدد موعد لبدء الجولة القادمة من المفاوضات”.

ومضي لويث قائلا: “قالوا إنهم سيعقدون قمة للإيغاد بمشاركة أطراف آخري، لكننا لا نعلم حتي الآن ما هي تلك الأطراف التي ستشارك في القمة”، كما لم يعلن رسميا بعد، موعد هذه القمة.

ومنذ منتصف ديسمبر/ كانون الأول 2013، تشهد جنوب السودان مواجهات دموية بين القوات الحكومية ومسلحين مناوئين لها تابعين لريك مشار النائب السابق للرئيس سلفاكير ميارديت، بعد اتهام مشار بمحاولة تنفيذ انقلاب عسكري، وهو ما ينفيه الأول.

 ومنذ 23 يناير/ كانون الثاني الماضي، ترعى الهيئة الحكومية لتنمية شرق أفريقيا “إيغاد”، برئاسة وزير الخارجية الإثيوبي السابق، وسفيرها الحالي في الصين، سيوم مسفن، مفاوضات في إثيوبيا بين حكومة جنوب السودان والمعارضة المسلحة لم تفلح في إنهاء الأزمة حتى اليوم.


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






حصدت شبكة “الجزيرة” الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقعإخباري، مع خمس جوائز أخرى، وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلامالرقمي السنوي OMA، الذي أقيم مساء الخميس، في العاصمةالبريطانية لندن.
قتل ثلاثة جنود غينيين من قوة حفظ السلام الدولية في مالي مساء أمس الخميس في كيدال (شمال شرق)، في هجوم تبناه الجمعة أبرز تحالف جهادي على صلة بتنظيم القاعدة في المنطقة.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف