أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
تحديث: 13:43, 15 فبراير 2015 الأحد


"أورهان باموق" في ضيافة مهرجان القاهرة الأدبي
انطلقت أمس السبت فعاليات الدورة الأولى لمهرجان القاهرة الأدبي تحت عنوان "مزج الثقافات وتواصل الأجيال" بمشاركة عدد من الأدباء والكتاب العرب والأجانب. ويحل الأديب التركي الحائز على جائزة نوبل في الآداب أورهان باموق ضيفا على هذه التظاهرة



أخبار العالم –

وأقام المنظمون حفل الافتتاح في "بيت السحيمي" الأثري بمنطقة الأزهر، كما تقام بقية الفعاليات الثقافية والفنية في عدة أماكن في القاهرة الفاطمية والخديوية تواصلا مع التاريخ والثقافة، ويستمر المهرجان حتى 19 من فبراير الجاري. 

وفي حفل الافتتاح، تحدث الروائي التركي "أورهان باموق" فأشار إلى أن الاهتمام العالمي بالأدب التركي جاء بعد حصوله على جائزة نوبل في الآداب، وقال إن التعريف العالمي بالأدباء أو انتشار الأدباء عالميا لا يتم إلا في مجتمع يتمتع بحرية التعبير والفكر.

وأضاف باموق أن "الانقلابات العسكرية المتعددة التي حدثت في تركيا دفعتنا إلى اللجوء إلى القصص والروايات، قراءة وكتابة، ونحن بالخيال نخترع روايات وأماكن وأشخاصا، وبالفعل أثّرت الانقلابات العسكرية على عملنا وإبداعنا".

وقال أديب نوبل "ركزت في بداياتي على حياة الريف والفلاحين والظلم الاجتماعي، وهكذا فعل الجيل الذي سبقني، فأنا امتداد له وما زلت أسير على هذا النمط، ولكن اختلافي يتلخص في أنني اهتممت بفردية الأشخاص، وفي الفترة الأخيرة كتبت رواية عن بائع في الشارع بتفاصيل سلوكه وعلاقاته وأفكاره".

ولفت باموق إلى أن "الروائي يعبر عن نفسه أكثر من خلال المدينة بما تحتويه من أماكن وصراع وزحام ووجوه وأشخاص، وغير ذلك مما يصنع بالنسبة للأديب قصة يضعها في إطار مدينة، والأدب هو حرفة كتابة التفاصيل الدقيقة الخاصة بالأشخاص".


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:






حصدت شبكة “الجزيرة” الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقعإخباري، مع خمس جوائز أخرى، وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلامالرقمي السنوي OMA، الذي أقيم مساء الخميس، في العاصمةالبريطانية لندن.
قتل ثلاثة جنود غينيين من قوة حفظ السلام الدولية في مالي مساء أمس الخميس في كيدال (شمال شرق)، في هجوم تبناه الجمعة أبرز تحالف جهادي على صلة بتنظيم القاعدة في المنطقة.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف