أخبار تركيا - 16:06, 16 أبريل 2017 الأحد
أردوغان: الاستفتاء تصويت من أجل مستقبل تركيا

أردوغان: الاستفتاء تصويت من أجل مستقبل تركيا
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الاستفتاء الجاري بشأن التعديلات الدستورية هو تصويت من أجل مستقبل تركيا، معربا عن ثقته بأن يتخذ الشعب قرارا من شأنه أن يحقق قفزة وتنمية أسرع.


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الاستفتاء الجاري بشأن التعديلات الدستورية هو تصويت من أجل مستقبل تركيا، معربا عن ثقته بأن يتخذ الشعب قرارا من شأنه أن يحقق قفزة وتنمية أسرع.

وأوضح أردوغان بعدما أدلى بصوته بأحد المراكز في إسطنبول أن هذا الاستفتاء الشعبي يختلف عن سواه من الاستفتاءات العادية، لأنه يتعلق بتحويل نظام الحكومة في الجمهورية التركية، مضيفا "ستتقدم أمتنا إن شاء الله هنا وفي الخارج نحو المستقبل هذا المساء بقيامها بالخيار المنتظر".

من جهته، أكّد رئيس الوزراء بن علي يلدرم احترام حكومته لأي نتيجة تصدر عن الاستفتاء الشعبي على التعديلات الدستورية التي تشهدها البلاد اليوم الأحد.

وقال يلدرم عقب إدلائه بصوته بمدينة أزمير إن "الشعب التركي يدلي بصوته في 81 محافظة بشكل عصري وحر، ومهما كانت النتائج سنحترم إرادة الشعب التي ستتجلى في هذا الاستفتاء".

زعيم المعارضة

على الطرف المقابل، أكد زعيم المعارضة ورئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كليتشدار أوغلو أن الشعب يُصوت "لمصير تركيا" وأضاف أن "النتائج ستكون طيبة".

وتوجّه الناخبون إلى صناديق الاقتراع صباح اليوم للتصويت في الاستفتاء الشعبي على مشروع التعديلات الدستورية الذي تقدم به حزب العدالة والتنمية الحاكم، ويتضمن الانتقال من النظام البرلماني إلى الرئاسي.

وأكد وزير الداخلية سليمان صويلو عدم وجود أي مشاكل، وقال إن المعلومات التي وصلته من الولايات كافة تفيد بعدم وقوع أي حادث يعكر صفو الاستفتاء.

وسيتمكن أكثر من 55 مليون ناخب من التصويت للاستفتاء الدستوري السابع من خلال 167 ألفا و140 صندوقًا بجميع ولايات البلاد، في وقت جرى تخصيص 461 صندوقًا لأصوات النزلاء في السجون.

ويوم 21 يناير/كانون الثاني الماضي، أقر البرلمان التركي مشروع التعديلات الدستورية الذي يشمل كذلك زيادة عدد نواب البرلمان من 550 إلى ستمئة نائب، وخفض سن الترشح للانتخابات العامة من 25 إلى 18 عامًا.

ولإقرار التعديلات الدستورية، ينبغي أن يكون عدد المصوتين في الاستفتاء الشعبي بـ "نعم" أكثر من 50% من الأصوات.

المصدر : الجزيرة + وكالات