أخبار العالم

أخبار العالم بوابة الأخبار


بحث
20/02/2011, 19:33
فاطمة  ابراهيم المنوفي
فاطمة ابراهيم المنوفي
سقوط الفيتو الامريكي


اقتربت نهاية الفيتو الامريكي الذي تستخدمه الولايات المتحدة الامريكية دائما لصالح المعتدين والمحتلين ضد الشعب الفلسطيني المناضل الذي لا يبغي سوي استرداد ارضه المغتصبة. هذا الفيتو الذي يحكمه ميزان القوة في طريقه الي السقوط والانهيار كما انهار النظامان التونسي والمصري. واعتقد ان سقوط الفيتو الامريكي مرتبط ارتباط وثيق بسقوط الأنظمة الديكتاتورية واللاديموقراطية في العالم العربي.

 

لقد استخدمت مؤخرا الولايات المتحدة الأمريكية حق النقض ال (فيتو) في مجلس الأمن، لإجهاض مشروع القرار العربي الذي يدعوا الي إدانة الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ويطالب إسرائيل بوقف الاعمال الاستيطانية، بالرغم من أن مشروع القرار كان يحظى بتأييد كافة أعضاء مجلس الأمن الـ 14 الآخرين. صفحات التاريخ تحمل الالاف من أمثال هذه المواقف المنحازة لأعداء الإنسانية والقتلة؛ فعلي مدي عقود وتقف القوة متغطرسة في وجه الحق، ومنحازة  لظلم القوة و قوة الظلم.

 

هذا الفيتو الأمريكي الأخير يكشف مجددا عن سياسة الكيل بمكيالين ويتناقض مع الموقف الأمريكي المعلن الرافض لسياسة الاستيطان. فمن ناحية تعلن الولايات المتحدة عن رفضها للاستيطان ومن ناحية اخري  تشجع إسرائيل على الاستمرار في سياستها  اللانسانية.

 

عند نشأة الأمم المتحدة و مجلس الأمن الذي يتألف من 15 عضواً بعد الحرب العالمية الثانية،اخترعت دول الاحتلال العالمي الكبري حق الفيتو (النقض) ليكون حكرا عليها وحدها دون غيرها، لكي تعطي لنفسها قوة تفرض من خلالها هيمنتها على شعوب العالم. وهذه الدول التي تمتلك حق الفيتو هي : أمريكا و روسيا و إنجلترا و فرنسا والصين.

 

وحق الفيتو هذا يمنح هذه الدول، التي اضطهدت وظلمت العديد من شعوب العالم، حق النقض لأي قرار تتخذه بقية الدول في المجلس، فيصبح القرار كأن لم يكن، وقد كانت الولايات المتحدة الأمريكية اكثر الدول استخداما لهذا الفيتو ضد العرب في صراعهم مع حليفتها اسرائيل بل وحمايتها من مجرد التنديد بأعمالها الإجرامية ضد العرب والفلسطينيين.

 

حق الفيتو إذن لا يحكمه ميزان العدل والحق، بل ميزان القوة، واعتقد ان الشعوب العربية حاليا في حالة صحوة كبري ولن تقبل شعوبنا بمثل هذه الاوضاع المهينة في المستقبل القريب العاجل. لقد كسرت الشعوب العربية حاجز الخوف والرهبة من حكامها الظالمين وستتصدي هذه الشعوب الثائرة لشتي اشكال الظلم ولن تقف صامتة امام الصهيونية ومخططاتها، وبانتصار ارادة الشعوب العربية وسقوط انظمة الحكم الديكتاتورية، من المحتم ان يسقط معها الفيتو الامريكي، تاركا اسرائيل وحدها في مهب الريح.

 

[email protected]


  • Google
  • digg
  • delicious
  • FriendFeed
  • facebook
  • طباعة
  • Mail Gönder


تعليقات

كم اتمنى
15/05/2011, 16:22
( القويضي احمد )


كنت اتنمى على زعمائنا العرب ان يقفو مره واحده في الامم المتحده ويعلنو انساحابهم منها حيناها اراهن على كل العالم ان يقف امام رغبة عربيه وان كانت على باطل
فما بالكم ان كانت على حق وحق شرعي
لكني لا استطيع ان اوصل صوتي لحكامنا الغافلون
لقلت لهم اكلت يوم اكل الثور الابيض
برج العرب مصر
13/05/2011, 15:28
( ايمن العروسى )


اين حق الفيتو العربى بعتبار ان روسيا والصين وامريكا وانجلترا لها حق الفيتو ارجو الجواب ولكن الجواب عند كل فرد عربى مسلم
08/05/2011, 18:23
( ماجده عصام الزهار )


أنا احب دائما أقرأ مقالاتك ربنا يبارك فيكي وفي كل شخص مثلك
كتابة التعليق








متوسط ​​الحروف:



حصدت شبكة “الجزيرة” الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقعإخباري، مع خمس جوائز أخرى، وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلامالرقمي السنوي OMA، الذي أقيم مساء الخميس، في العاصمةالبريطانية لندن.
قال مكتب جاكوب زوما رئيس جنوب أفريقيا اليوم الأحد إن الرئيس نفى امتلاك قصر في دولة الإمارات العربية المتحدة بعد أن ذكرت وسائل إعلام محلية إن عائلة واسعة النفوذ اشترت له منزلاً في دبي.
بدأ الاجتماع الذي دعت له روسيا صباح الجمعة، والذي ضم إلى الجانب الروسي معارضين سوريين. واستهل وزير الخارجية الروسي الاجتماع بكلمة افتتاحية. وأعلن خلال كلمته أن محادثات الأزمة السورية المقررة في جنيف